دينا باول ترفض تمثيل أمريكا لدى الأمم المتحدة

تحرير:التحرير ١٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:٥٥ ص
أعلن مصدر مطلع في الإدارة الأمريكية، الخميس، أن دينا باول، المسؤولة التنفيذية في بنك جولدمان ساكس، انسحبت من دائرة المرشحين لمنصب سفير الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة. وأبلغت باول الرئيس دونالد ترامب هاتفيا بأنها تشرفت بأن يجرى النظر في توليها المنصب، لكنها تخطط للبقاء في جولدمان ساكس. وقال مصدر مطلع إن الرئيس الأمريكي يبحث إسناد المهمة إلى السفيرة الأمريكية في كندا كيلي كرافت، وقال مصدر آخر إن وزير الداخلية ريان زينكي مرشح لتولي المنصب المذكور.
وتحدث ترامب مع باول عن المنصب منذ إعلان السفيرة الحالية نيكي هيلي اعتزامها الاستقالة هذا الأسبوع.وشغلت باول من قبل منصب نائبة مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض، وعادت باول إلى جولدمان ساكس هذا العام وهي عضو في اللجنة الإدارية بالبنك.وذاع صيت باول، في ديسمبر الماضي، عندما أعلنت استقالتها من منصبها