بسبب الدروس الخصوصية.. مُعلمة تجلد تلميذة بالدقهلية

تحرير:رانيا الديداموني ١٣ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:٣٨ م
تحولت الفصول إلى سلخانات تعذيب بدلًا من أماكن لتلقي العلم، حيث تعرضت التلميذة "مي محمد الموافي"، بالصف الأول الابتدائي في مدرسة أحمد عرابي الابتدائية، والتابعة لإدارة طلخا التعليمية بمحافظة الدقهلية، إلى الجلد والضرب المبرح من إحدى المعلمات، لإجبارها على أخذ درس خصوصي لديها، وكشف والدها، أن المعلمة انهالت على ابنته بالضرب بـ"جلدة" من المطاط على ظهرها وذراعيها وأماكن متفرقة من جسدها، حتى أصيبت بكدمات وعلامات زرقاء في مختلف أنحاء جسمها، ما سبب لها إيذاء بدني ونفسي وخوف من الذهاب إلى المدرسة.
واتهم ولي أمر الطالبة، المعلمة بأنها ضربت نجلته وتعاملها بقسوة في الفصل حتى تأتي لها في الدروس الخصوصية وتستفيد منها ماديا، مما دفعه لتقديم عدة شكاوى إلى مديرية التربية والتعليم بالدقهلية والنيابة الإدارية، وحرر عن ذلك المحضر رقم 13202 لعام 2018 مركز طلخا. في السياق ذاته، وأوضح علي عبد الرؤوف،