كيف تغير أسلوب لعب إسبانيا تحت قيادة إنريكي؟

بعد أن قدمت إسبانيا مستويات باهتة للغاية في المونديال الأخير، تمكن المدرب الجديد لويس إنريكي من إعادة الحيوية والقوة من جديد لإسبانيا بإجرائه تعديلات في أسلوب اللعب.
١٤ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٠:٣٧ ص
قدمت إسبانيا مستويات ضعيفة للغاية في مونديال روسيا الأخير، إلا أنها عادت من جديد إلى الطريق الصحيح تحت قيادة المدرب الجديد لويس إنريكي، فقبل انطلاق كأس العالم بيومين فقط، تمت إقالة مدرب إسبانيا جوليان لوبيتيجي، لتقدم إسبانيا نتائج باهتة في دور المجموعات قبل أن تودع البطولة من دور الـ16 أمام البلد المضيف روسيا بركلات الترجيح، على الرغم من وصول نسبة استحواذها على الكرة إلى 79% في غضون 120 دقيقة من اللعب، وعلى الرغم أنه لا يزال من المبكر التحدث عن مستوى إسبانيا، فإن البداية القوية لإنريكي تشير إلى عودة الماتادور إلى الطريق الصحيح.
وخاض إنريكي 3 مباريات على رأس القيادة الفنية لإسبانيا وتغلب على كل من كرواتيا وإنجلترا اللذين وصلا إلى نصف نهائي كأس العالم، إلى جانب التغلب على ويلز.وبعد كأس العالم، أعلن العديد من نجوم المنتخب الإسباني الاعتزال دوليًا من أندريس إنيستا وديفيد سيلفا وجيرارد بيكيه والحارس بيبي رينا، وهم الرباعي الذي