طرحة فرح وسيدة أعمال.. تفاصيل مثيرة في مأساة رحمة

الأم: بنتى اتخطفت الساعة 5 وخدروها واغتصبوها.. والأب: المتهم قالي بنتك راحت خلاص تعالى أنا رايح أسلم نفسي.. الخال: رحمة حاولت تتصل بينا نلحقها
تحرير:يونس محمد ١٤ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٤٠ م
اللون الأسود وصوت القرآن المرتفع هو الغالب على منطقة بهتيم بشبرا الخيمة، حداداً على روح الطفلة "رحمة"، التى قتلت عقب اغتصابها على يد صاحب توك توك وصديقه، بعدما تم اختطافها من أمام منزلها بالمنطقة، وعندما قاومتهما تعديا عليها بالضرب حتى فارقت الحياة وألقيا بجثتها فى مياه ترعة الإسماعيلية بالقرب من دائرى مسطرد، ولكن ثمة سر وراء طريقة اكتشاف الجريمة بعد يوم كامل من اختفاء الضحية بسبب عدم وجود خصومة لأسرتها مع أحد أو مساومة أهلها على فدية.. وفى السطور التالية تكمن التفاصيل.
بنتي كانت نازلة تشتري طرحة فرحبصوت مبحوح نتيجة كثرة الصراخ والدموع حزناً على فراق ابنتها، قالت والدة رحمة، إن ابنتها خرجت مساء الأربعاء الماضى، فى تمام الساعة الخامسة، وفى طريقها لشراء طرحة فرح من أحد المحال التجارية بالمنطقة وعند عبورها الشارع كان توك توك متوقفا بجانب الطريق واقترب صاحبه منها وقام