«ميلفن» إنسان بدون روح.. ماذا تبقى للبشر؟ (فيديو)

ماذا تبقى للبشر؟ سؤال كثيرًا ما تردد خلال السنوات الأخيرة على خلفية التطور التكنولوجي؟ إلا أن هذا السؤال لن يتوقف، لنفس السبب، لكن لأن البشر بدأ يزاحمهم آخرون.
تحرير:أحمد البرماوي ١٤ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٤:٣٠ م
بعد الكشف عن روبوت صوفيا التي أحدثت ضجة الشهور الماضية، نتيجة الشبه الكبير بينها والبشر، اليوم عرضت "مجموعة اتصالات" الإماراتية في جناحها بمعرض جيتكس نموذج جديد لتطور الإنسان الآلي ويدعى "ملفين" أو "ميسمر" كما يسمى من من شركة Engineered Arts التي صنعته، إذ جذب انتباه جميع زوار المعرض لمحاكاته الذكية والسريعة لأحاديث من حوله من المتفرجين، حتى إنه يصافح ويرقص ويغضب، كل ذلك تعبر عنه ملامح وجهه بشكل لا يمكن تفريقه عن البشر، فهو عبارة عن مجموعة متكاملة من التقنيات والفنون التي تتجاوز مجال تحريك الروبوتات.
كما أن مجموعة من المستشعرات والبرمجيات الذكية والتشخيصات المتصلة بالإنترنت تفضل "ملفن" عن باقي الروبوتات التي تشبهه، خاصة في الاتصال التلقائي للعين وتسليم المحتوى المرتبط بمدخلات جهاز الاستشعار تجعل طريقة روبوت "ميلفن" مبهرة لمن يتحدث معه.روبوتات "ميسمر" تتحرك بسلاسة وبهدوء وبدقة وسرعة. تقدم باستمرار