من يقف خلف عودة الأولتراس للمدرجات؟

مع تصرفات جماهير الأهلي والزمالك في المباريات الأخيرة أصبح واضحًا أن روابط الأولتراس ما زالت تسيطر على المدرجات ولم تختف من المشهد مثلما يعتقد البعض
تحرير:مصطفى محمود ١٤ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٥٤ م
يبدو أن هجوم جماهير الأهلي على نادي الزمالك ورئيسه وتركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية والرئيس الشرفي السابق للأهلي، خلال مباراة فريقهم أمام حوريا الغيني في دور الـ8 ببطولة دوري أبطال إفريقيا، كان الغرض منه توجيه رسالة للمسؤلين تؤكد استمرار وجود الأولتراس في المدرجات، وأن هذه الظاهرة لن تختفي من الملاعب، رغم الإعلان عن حل هذه الروابط منذ عدة أشهر، وذلك من خلال قادة هذه الروابط الذين نشروا فيديوهات عبر الصلفحات الرسمية أعلنوا من خلالها حرق اللافتات الخاصة بهم.
وجاء رد فعل جماهير الزمالك سريعًا على تجاوزات الجماهير الحمراء، لكن بطريقة مختلفة بعد أن قامت جماهير الأبيض في الدقيقة 74 خلال مباراة فريقها أمام المقاولون العرب في مسابقة الدوري بالوقوف في المدرج وإضاءة هواتفهم المحمولة ورفعها للكاميرا مع ترديد هتاف "في الجنة يا شهيد"، في إشارة إلى ضحايا مجزرة استاد