قبل «كازابلانكا».. أفلام ضحت بالبطل لأجل الإيرادات

هل انتهى عصر البطل الأوحد وأصبح الجمهور يبحث عن الفيلم الذي يضم أكبر قدر من نجومه المفضلين؟ هذا ما ستكشفه الأرقام التي حققتها الأفلام القائمة على البطولة الجماعية.
تحرير:ريهام عبد الوهاب ١٥ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٨:٠٠ م
قبل أكثر من 20 عاما لم يكن هناك شيء فى السينما يعرف بالبطولة الجماعية، فكان الفيلم ينسب إلى اسم بطل (فيلم عادل إمام، فيلم نادية الجندي، فيلم نبيلة عبيد، وغيرهم من النجوم)، لكن مع نهاية التسعينيات بدأ يظهر هذا المصطلح؛ وربما لجأ إليه المنتجون حينها، كون الأبطال ليسوا على قدر من الشهرة، ونجحت التجربة مع «صعيدي في الجامعة الأمريكية» وظهر جيل جديد من الشباب، ومع مرور السنوات والتجارب، أصبح كل منهم يتحمل بطولة مطلقة واستمر الوضع عدة سنوات، لكن مؤخرًا عادت شركات الإنتاج وصدرت هذا المصطلح، وأخذت تسوق لأفلامها بمجموعة الأبطال المشاركين.
يأتي فيلم «كازابلانكا» لينضم إلى سلسلة الأفلام التي تصدر البطولة الجماعية فى صالح الإيرادات، الذى يجرى التحضير له حاليا من أجل عرضه فى 2019، وقام منتج العمل وليد منصور، بالترويج للعمل من قبل أن ينطلق حتى تصويره، بأبطاله وهم: أمير كرارة، غادة عادل، عمرو عبد الجليل، باسل خياط، دلال عبد العزيز ومحمود البزاوي،