«أبوها ضربها».. انتحار تلميذة إعدادي في مروحة السقف

تحرير:محمود عبد الصبور ١٧ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٢٨ ص
أقدمت تلميذة بالصف الأول الإعدادي بالمعهد الأزهري للفتيات بوادي النطرون، اليوم الأربعاء، على الانتحار بشنق نفسها بقطعة من القماش مثبتة بالقائم الحديدي بمروحة سقف بغرفة نومها، بعد أن قام والدها بضربها بسلك كهربائي بقصد تأديبها لعدم انتظامها في تلقى دروسها وضعف مستواها الدراسي، حيث تلقي اللواء جمال الرشيدي مدير أمن البحيرة، إخطارًا من مستشفى جراحات اليوم الواحد بوصول «دينا . ه .ع» 15 عام، طالبة بالصف الأول الإعدادي، ومقيمة عزبة الصعايدة بدائرة المركز جثة هامدة إثر إصابتها بسحجات وكدمات وجروح والرقبة وأجزاء متفرقة بالجسم.
وبتوقيع الكشف الطبي على الجثة بمعرفة مفتش الصحة، أفاد بتقريره وجود الإصابات المشار إليها لا يمكن الجزم بسبب الوفاة.وبسؤال والدها «هانى . ع .ق»، 38 سنه عامل ومقيم بذات الناحية أقر بقيامه بالتعدي على نجلته المذكورة بالضرب بسلك كهربائى "بقصد تأديبها لعدم انتظامها في تلقي دروسها وضعف مستواها الدراسي، حيث