هنا خلعت زوجها: ضربته بالجزمة لأن بنات الناس مش لعبة

الزوجة: رفضت أعيش مع راجل فاشل عايز يعيش علي حساب "ست".. خلعته بعد ما علمته إن بنات الناس مش لعبة.. وضربته بحذائي هو وزوجته العرفية وطردته بفضيحة
تحرير:سمر فتحي ١٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٠:٥٠ ص
ملامحها الجذابة وقوامها الممشوق ورائحتها العطرة تدل علي أنها سيدة مجتمع من الدرجة الأولي أو زوجة لرجل مهم، اقتربنا منها لنتحدث معها من داخل محكمة الأسرة، بصوت يتلون نبراته بالغضب والاشمئزاز تحكي "هنا" الزوجة الشابة مديرة إحدي الشركات الكبرى، أنها اختارت الاستقلال طوال حياتها، كانت رافضة الزواج حرصا علي بناء مستقبلها العملي وإثبات ذاتها، لكن وقعت في شباك الحب مثل معظم البنات، وقابلت "خالد" الذي أقنعنها بضرورة احترام المرأة وأنها كائن رقيق حساس لابد من الاهتمام به.
تستكمل "هنا": ظهر بوجهه القبيح بعد شهر واحد فقط من زواجنا، وحاول بشتى الطرق إهانتي واستباحة كرامتي وتعنيفي وأشياء أخري الهدف منها هو إذلالي فقط لاغير، وشرع في سرقة أموالي وتعب السنين".وأضافت الشاكية: "كان يعتقد أنني فريسة سهلة، بعدما نجح في إيقاعي في شباكه، ولكني أعطيته درس العمر، ووقع فى شر أعماله