الغابة بعد القنصلية.. البحث عن خاشقجي في أماكن جديدة

تحرير:التحرير ١٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:١١ م
قررت الشرطة التركية توسيع دائرة بحثها عن أي أثر لجثمان الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي، بعدما أنهت تفتيشها لمقر القنصلية السعودية بإسطنبول للمرة الثانية أمس الخميس، حيث اختفى خاشقجي بعد دخوله فيها يوم 2 أكتوبر الجاري، لإنهاء بعض الوثائق، فيما تتهم تركيا حكومة الرياض بقتله داخل القنصلية، بعد عملية تعذيب تعرض لها أثناء استجوابه، تم بعدها تقطيع جثمانه ونقله خارج المقر، إذ تزعم أنقرة في توجيه اتهاماتها حيازة تسجيلات مسموعة ومرئية لما جرى بالداخل، فيما تنفي السعودية تورطها في قتل خاشقجي تماما.
وأوضح مسؤولان تركيان بارزان لـ"رويترز"، أن الشرطة التركية حددت نقطتين جديدتين للبحث عن جثة خاشقجي، مشيرين إلى أنها تفتش غابة على مشارف إسطنبول، ومدينة قرب بحر مرمرة.اقرأ أيضًا: هل تكشف «تسجيلات تركيا» ملابسات اختفاء خاشقجي؟ويرجح المسؤولان، إلقاء قتلة خاشقجي، جثته في غابة بلجراد المتاخمة لمدينة