الظواهري والأنصاري.. 6مصريين قادوا الإرهاب بالعالم

أبرزهم أيمن الظواهري المرجعية الأولى لتنظيم القاعدة.. ورفاعي طه أحد قادة جبهة النصرة في سوريا.. وأبو دعاء الأنصاري الذي قاد أنصار بيت المقدس في سيناء لمبايعة البغدادي
تحرير:نوران مدحت ٢٠ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٠:٣٢ ص
أيمن الظواهري
أيمن الظواهري
برزت عناصر مصرية كقادة لعدد من التنظيمات الإرهابية حول العالم على مدى السنوات الأخيرة، إذ تدرجت هذه العناصر داخل التنظيمات حتى وصلوا إلى مناصب قيادية سواء في نفس هذه التنظيمات أو غيرها. وشكل العامل المشترك بين هذه العناصر انحدارهم من تنظيم الجهاد الإسلامي المصري أو الجماعة الإسلامية، التي نفذت أعمال عنف كبيرة في فترتي الثمانينيات والتسعينيات، قبل أن تنضم أعداد كبيرة منهم للمجاهدين الأفغان في الثمانينيات ضد الغزو السوفييتي، ليبدؤوا رحلة جديدة لهم داخل التنظيمات الإرهابية في مناطق متباينة حول العالم.
أيمن الظواهري  الزعيم الحالي لتنظيم القاعدة وينتمي لعائلة مرموقة سكنت حي المعادى، فجده لأمه كان إماما في جامعة الأزهر ووالده أستاذ في كلية الصيدلة، عمه الأكبر عبد الرحمن عزام، أول أمين عام للجامعة العربية، تأثر بأفكار سيد قطب وأسس تنظيم الجهاد الإسلامي في مصر، تم القبض عليه في قضية اغتيال