بعد انسحاب 22مسئولا.. ما مصير مؤتمر «دافوس الصحراء»؟

مؤتمر دافوس الصحراء، مؤتمر اقتصادي استثماري ضخم تنظمه المملكة العربية السعودية، ولكن مقتل الصحفي جمال خاشقجي تسبب في انسحاب العديد من الشركات العالمية من المشاركة فيه.
تحرير:رنا عبد الصادق ٢١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٢:٠٠ م
تنظم المملكة العربية السعودية مؤتمرا اقتصاديا استثماريا ضخما بعنوان "مستقبل الاستثمار.. دافوس الصحراء" للعام الثانى على التوالي، وذلك ضمن برنامج أطلقه صندوق الاستثمارات العامة السعودي والمعروف بصندوق الثروة السيادي للسعودية. ومن المقرر أن تبدأ فاعليات المؤتمر، يوم الثلاثاء المقبل والموافق 23 أكتوبر 2018، ويستمر لمدة 3 أيام، حيث يهدف إلى مناقشة دور الشركات والحكومات والمؤسسات العالمية في العمل معًا لتحقيق النمو والازدهار على المدى البعيد. وأقامت السعودية العام الماضي المؤتمر لأول مرة، وتم خلاله الإعلان عن مشروع مدينة نيوم الاقتصادية.
وشملت جلسات مؤتمر دافوس الصحراء 2017، عرض أحدث التطورات في مجالات الذكاء الاصطناعي والروبوتات وتقنيات الواقع الافتراضي والعلوم الطبية والبنية التحتية الذكية.واشتملت المبادرة على معرض للمشروعات العملاقة التي تدخل في إطار رؤية 2030 لولي العهد السعودي، حيث وصفت هذه المبادرة بدافوس الصحراء، بسبب أهميتها