كيف يؤثر مقتل «خاشقجي» على الاقتصاد العالمي؟

أدى اختفاء وموت الصحفي السعودي جمال خاشقجي، إلى موجات صادمة في عالم الأعمال، وهو ما تسبب في تهديد مستقبل الاستثمارات السعودية في مجالات البنوك والنقل والتكنولوجيا.
تحرير:أحمد سليمان ٢١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:١٧ م
حاول العديد من قادة الأعمال حول العالم النأى بأنفسهم عن السعودية منذ أن اختفى الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الكاتب في صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، والمعارض للحكومة السعودية، بعد دخوله القنصلية السعودية في تركيا في وقت سابق من هذا الشهر، وقالت الرياض التي نفت لما يقرب من ثلاثة أسابيع التورط في اختفائه، الجمعة الماضية، إن خاشقجي توفي في "مشاجرة" شارك فيها نحو 15 مسؤولًا سعوديًا داخل القنصلية، وتهدد الشكوك المحيطة بتورط النظام السعودي في الواقعة، بتعقيد الجهود السعودية لجذب الاستثمارات الأجنبية، وتنويع اقتصادها بحلول عام 2030.
وعلى الرغم من أن المحللين أكدوا أن التأثير طويل الأجل للواقعة لا يزال غير واضح، فإن شبكة "سي إن إن" الأمريكية، ترى أن الواقعة أثرت على الاقتصاد العالمي بشكل أو بآخر.العلاقات السعودية مع شركات التكنولوجيا في خطريعتبر صندوق الثروة السيادية السعودي مستثمرا رئيسيا في شركات التكنولوجيا الأمريكية، حيث موّل