«الاختطاف».. طريقة الإرهابيين المفضلة لكسب الأموال

قطر وإيطاليا وأفغانستان في مقدمة الدول القابلة للابتزاز ودفع الفدية.. أما أمريكا وبريطانيا وألمانيا فيرفضون دفع الأموال لتحرير مواطنيهم ويفضلون التفاوض والعمليات العسكرية
تحرير:عمرو عفيفي ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٠٦ ص
جماعات إرهابية
جماعات إرهابية
سعت عدة تنظيمات إرهابية لابتكار طرق جديدة للتمويل في ظل القيود الدولية التي وضعتها الجهات الدولية على الدول التي مولت هذه التنظيمات بملايين الدولارات في السنوات الماضية، كانت واحدة من هذه الطرق التوسع في حوادث الاختطاف ورهن الإفراج عن هؤلاء الأسرى نظير الحصول على ملايين الدولارات من الدول التي ينتمون لها أو شركات يعملون فيها، ويحاول التقرير التالي التعرف على الكيفية التى تستخدم بها التنظيمات الإرهابية حوادث الاختطاف من أجل الحصول على أموال، وما أبرز الوقائع التى نجحت فيها.
12 مليون يورو ثمن تحرير امرأتيندفعت السلطات الإيطالية نحو 12 مليون يورو لـجبهة النصرة في سوريا، مقابل إطلاق سراح امرأتين إيطاليتين شابتين كانتا محتجزتين لديها، وهما جريتا راميلي وفانيسا مارزولو، اللتان اختطفتا بالقرب من حلب قبل نحو 6 أشهر، وقالت الحكومة الإيطالية، قبل إطلاق سراحهما، إنها دخلت في مفاوضات