صراع «أبو شقة» و«فؤاد» ينتقل للبرلمان

«تشريعية البرلمان» تعلن التقدم بمذكرة لـ«عبد العال» لتطبيق اللائحة.. وفؤاد: لا داعي لإقحام اللجنة فى الأمر.. و«هاشم ربيع» يناشد الحكماء وضع آلية لإنهاء الخصومات بالأحزاب
تحرير:أمين طه ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٤٤ م
خلال الأيام الماضية تصاعدت أزمة النائب محمد فؤاد عضو مجلس النواب عن حزب الوفد والمتحدث الرسمى السابق للحزب، مع المستشار بهاء أبو شقة رئيس الحزب، وأصبح يتم تداولها تحت قبة البرلمان، وذلك بعد إعلان «فؤاد» تقدمه بمذكرة لرئيس البرلمان الدكتور علي عبد العال، ضد «أبو شقة» رئيس اللجنة التشريعية. وجاء ذلك ردًا على إعلان «أبو شقة» تبرأه من قانون الأحوال الشخصية المقدم منه، وتأكيده أنه يتم التعامل مع مشروع القانون من قبل اللجنة التشريعية بالبرلمان طبقًا للدستور واللائحة، ومن غير المقبول أن يتم اتهام اللجنة بالتقصير.
كان المستشار بهاء أبو شقة، رئيس حزب الوفد، قد قرر فصل الدكتور محمد فؤاد، عضو الهيئة البرلمانية للحزب، من الحزب وكل تشكيلاته، استنادًا للتفويض الصادر من الهيئة العليا لرئيس الحزب، لافتًا إلى أن هذا القرار جاء عقب الاطلاع على تصريح من النائب، يسخر فيه من إعلان الحزب عدم مسؤوليته عن مشروع قانون الأحوال