«احتكار القلة» و«نقص المياه» يرفعان أسعار البطاطس

التغيرات المناخية ونقص مياه الرى واحتكار قلة من التجار.. أهم أسباب الارتفاع الجنوني لأسعار البطاطس بالأسواق رغم عدم تصدير المحصول لإصابتها بالعفن البني
تحرير:خالد وربي ٢٣ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٢٣ م
البطاطس
البطاطس
ارتفعت أسعار البطاطس في الأسواق بشكل غير مسبوق هذا العام ووصل سعر الكيلو حاليا لـ14 جنيها للكيلو مقارنة بـ4 جنيهات العام السابق رغم عدم تصدير المحصول هذا العام للخارج، مما يطرح تساؤلا مهما: أين ذهبت كل تلك الكميات المزروعة من البطاطس هذا العام خاصة مع تقليص مساحات الأرز هذا العام ليحل محلها محصول البطاطس ومحاصيل أخرى. رجع الدكتور محمد سياف إبراهيم الباحث بمعهد الاقتصاد الزراعي بمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة السبب إلى ما سماه «احتكار القلة» وهو يعني احتكار مجموعة قليلة من التجار للمحصول وتخزينه وتقليل المعروض منه للتحكم في أسعاره.
وقال إبراهيم في تصريحات خاصة لـ«التحرير» إن احتكار هذه القلة لمحصول البطاطس هذا العام أدى إلى تقليل العرض ومن ثم زيادة الطلب عليها مما أدى إلى ارتفاع أسعار كيلو البطاطس في الأسواق إلى أن وصل إلى 14 جنيها للكيلو مقارنة بـ4 جنيهات للكيلو العام الماضي، لافتا إلى أن ما تمت زراعته من بطاطس العام الماضي وصل