مش هنفرح بيكي يا بنتي؟ حكاية فوبيا تأخر سن الزواج!

القلق والضيق والحزن والطاقة السلبية سببها مشكلة تأخر الزواج عند كثير من الفتيات وتعليقات الأهل والأقارب تزيد من هذه المشكلة "الفوبيا".. وطبعا أسباب تأخر الزواج كثيرة
تحرير:إسراء طعواش ٢٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٥:٠٠ م
تأخر سن الزواج عند الفتاة أسبابه متشعبة.. وعلينا أن نعرفها
تأخر سن الزواج عند الفتاة أسبابه متشعبة.. وعلينا أن نعرفها
(مش هنفرح بيكي بقى) كلمة تسمعها الفتيات كثيرا من الأهل والأقارب خاصة عندما تكون في سن كبيرة ولم تتزوج بعد. الأهل لا يعرفون التأثير السلبي الكبير لمثل هذه الكلمات على نفس الفتاه، خاصة أنها تشعر بأنها مطالبة رغما عنها بالاستجابة لطلبهم هذا! الأسباب كثيرة، ومنها ما يرجع للمجتمع الذي تعيش فيه ومنها ما يرجع للظروف الاقتصادية سواء للبنات أو للرجال ولكن توجد عدة أسباب نفسية خاصة بالفتاة يجب الالتفات إليها حتى نمكنها من اتخاذ قرارات أفضل فيما يخص الزواج. اعرفيها في هذا التقرير.
التأخر في حدّوتة الزواج، يرتبط بعدة أسباب إذا كنّا نتحدث من زاوية الفتاة: 1- تضع الفتاة مجموعة من الصفات التي تريدها أن تتوافر في الزوج والتي من خلالها ترى أنه الزوج المناسب ولا تتنازل عنها وترفض جميع من لا تتوافر فيهم هذه الصفات وهي بذلك تتأخر كثيرا في الزواج بسبب التمسك بهذه الصفات والتي قد تتسبب