أبل وسامسونج منهم.. غرامات ضخمة على شركات تكنولوجيا

كبرى شركات التكنولوجيا حول العالم تقريبًا تتحكم في مصير مئات الملايين من مستخدميها، وذلك إما من خلال بياناتهم الشخصية، أو بإجبارهم على دفع أموال لتحديث أجهزتهم باستمرار.
تحرير:أحمد البرماوي ٢٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٥:٠٠ م
خلال الأيام الأخيرة أعلن عدد من المؤسسات القضائية في دول أوروبية مختلفة تطبيق غرامات على شركات صناعة التكنولوجيا حول العالم، وهم "فيسبوك، أبل، سامسونج، ياهو"، وذلك على خلفيات قضايا مختلفة. وتأتي أسباب الغرامات مختلفة، حيث اشتركت كل من فيسبوك وياهو في سبب تسريب بيانات العملاء، ما أدى إلى اختراق خصوصيتهم وتعريض بعضهم لأضرار مادية ومعنوية، بينما اشتركت سامسونج وأبل في أسباب الغرامة الأخرى، وهي ثبوت أن الشركتين قد تعمدتا إبطاء عمل هواتفهما دون علم المستخدمين، ما يدفعهم مضطرين للتحديث بأجهزة جديدة بأسعار مرتفعة.
ياهو: غرامة 50 مليون دولاروافقت شركة ياهو على دفع تعويضات مادية إلى بعض أصحاب الحسابات، بعد الاختراقات الأمنية التي تعرضوا لها، في عامي 2013 و2014، خلال هجمات إلكترونية ضربت حسابات نحو مليار مستخدم.وتعتزم ياهو دفع 50 مليون دولار إلى أكثر من 200 مليون من مستخدمي خدماتها الذين تأثروا بالهجمات، كجزء من