هل تكتفي محاكم الأسرة بخيانة الإنترنت سببًا للطلاق؟

21 ألف دعوى طلاق أمام محاكم الأسرة فى 3 سنوات بسبب هوس التكنولوجيا وقضاء ساعات أمام الكمبيوتر وشاشات المحمول.. والمختصون: فراغ عاطفى وضعف إيمان
تحرير:سماح عوض الله ٢٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٠:٤٠ ص
شهدت محكمة الأسرة بشبين الكوم بمحافظة المنوفية، دعوى خلع أقامتها "سلوى.ك" البالغة من العمر 26 عاما، والمقيمة بإحدى قرى مركز شبين الكوم، ضد زوجها "محمد.ط"، البالغ من العمر 29 عاما، تطالب فيها بالخلع من زوجها مستندة فى عريضة الدعوى إلى سبب "الخيانة الزوجية عبر الإنترنت"، والتى أدت إلى تدمير حياتها بعد أقل من عامين من الزواج، لتضاف تلك القضية إلى قضايا عديدة سببها الخيانة عبر الإنترنت، بما يثير تساؤلات عن كون ذلك سببًا كافيًا لصدور أحكام بالطلاق أو الخلع من محاكم الأسرة المختلفة.
امسك خيانةاستقبلت محكمة الأسرة بالقاهرة الجديدة، دعوى خلع أقامتها الزوجة (ح.س) في العقد الثاني من عمرها، ضد زوجها (م. م) بعد زواج عامين، بسبب اكتشافها خيانته مع صديقتها عبر الإنترنت.وقالت الزوجة التي لم تتجاوز الخامسة والعشرين من عمرها: "تزوجت عن حب وبعد سنتين من الزواج شعرت بتغير كبير في معاملة زوجي،