تحليل مخدرات لفتاة الرحاب النيجيرية: «مش فاكرة اسمي»

تحرير:إيهاب عمران ٢٧ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٥٠ م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
واصل المقدم تامر عبد الشافي، رئيس مباحث التجمع الأول، تحقيقاته -لليوم الثاني على التوالي- مع النيجيرية المشتبه في تورطها بقتل شاب نيجيري داخل مسكنه بمنطقة الرحاب، والذي عثر عليها في حالة إعياء شديد داخل مسرح الجريمة ووجد باب الشقة مغلقًا من الداخل، وعثر على بعض الخمور محلية الصنع بجوارها، وأنكرت المتهمة تذكرها أي شيء حول الواقعة وليلة الجريمة. وتم إجراء تحليل مخدرات لها لمعرفة نوع المادة المخدرة التي تناولتها وجعلتها غير قادرة على تذكر أحداث الواقعة، بجانب فقدها القدرة على تذكر اسمها.
وأكد مصدر أمني مسئول أن القتيل لا يوجد به أي إصابات أو كدمات ويرجح عدم وجود شبهة جنائية في الوفاة، مشيرًا إلى أن الفتاة المقيمة مع القتيل على علاقة غير شرعية به. وكان المقدم تامر عبدالشافي، رئيس مباحث التجمع الأول، تلقى بلاغًا من أمن جهاز الرحاب، مفاده انبعاث رائحة كريهة من داخل إحدى الشقق بمجموعة 126،