سوريا تدرس معاقبة الأردن بعد فتح معبر نصيب الحدودي

الأردن يراهن على سوريا كثيرًا من خلال فتح معبر نصيب على تنشيط وضعه الاقتصادي، لكن يجب ألا يكون ذلك على حساب المواطن السوري، خاصة في ظل ارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية.
تحرير:أمير الشعار ٢٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:٠٥ م
ارتفعت وتيرة الجدل بين الجانبين السوري والأردني، خاصة بعد فتح معبر جابر نصيب الحدودي بين البلدين، حيث اتسعت دائرة المناقشات في أروقة مجلس الشعب السوري للمطالبة بفرض تأشيرة دخول على الأردنيين الراغبين بزيارة دمشق من منطلق المعاملة بالمثل، وذلك كون الأردن يلزم أي مواطن سوري بالحصول على موافقة أمنية قبل الدخول إلى أراضيه، وهو ما قد يشعل أي خلافات بين البلدين كانت قد انطوت بالتزامن مع اقتراب الجيش العربي السوري من تحرير كامل أراضيه من التنظيمات الإرهابية.
عمار كمال، معاون وزير النقل السوري، قال: "الحقيقة بعد فتح المعبر تبين أن هناك سوء معاملة للسيارات السورية"، موضحًا أن الوزارة ستتخذ قريبا قرارا بمنع دخول السيارات الأردنية الخاصة إلى سوريا.وقال رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال جمال قدري إنه يجب عدم الاستمرار بالتعامل بلغة العواطف مع الدول الأخرى، بل