مصير القطاع العام بعد 10 سنوات: هيكلة وتخفيض عمالة

أثار رئيس الحكومة قلق كثير من الموظفين العاملين بالقطاع العام بعد حديثه عن إعادة هيكلة للحكومة لتخفيض عدد موظفي القطاع العام ومجلس الوزراء بدعوى القضاء على البيروقراطية
تحرير:كريم ربيع ٢٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:١٧ م
أعلن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أنه يعمل على إعادة هيكلة الحكومة المصرية خلال الفترة المقبلة، مضيفًا خلال اجتماع الغرفة التجارية الأمريكية بالقاهرة، الخميس الماضي، أن خطة إعادة الهيكلة تتضمن تخفيض عدد موظفي القطاع العام ومجلس الوزراء، بهدف تقليص البيروقراطية والروتين، لجذب مزيد من الاستثمار الأجنبي، وفقاً لوكالة رويترز. فهل نفهم من هذا التصريح أن الحكومة تسعى إلى تخفيض عدد من العاملين بالقطاع العام والجهاز الإداري للدولة؟، وما هي الطرق والأساليب التي قد تلجأ إليها الحكومة لتنفيذ هذه الخطة؟
حجم الجهاز الإدارييضم الجهاز الإداري للدولة نحو 5 ملايين و600 ألف موظف، بواقع موظف لكل 13 مواطنا، سيحال منهم نحو 17.8% إلى المعاش لبلوغهم سن التقاعد وهو 60 عاما، وذلك فى خلال السنوات الخمس المقبلة، ويصل عدد أصحاب المعاشات في مصر إلى نحو 9 ملايين مواطن، وفقًا لوزارة التضامن الاجتماعي.ويعتقد رئيس الوزراء