مرشح اليمين المتطرف جايير بولسونار رئيسا للبرازيل

تحرير:وكالات ٢٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:٤٩ ص
جايير بولسونارو
جايير بولسونارو
حقق مرشح اليمين المتطرف والضابط السابق في الجيش البرازيلي جايير بولسونارو فوزا ساحقا في في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي أجريت، أمس الأحد، في البرازيل، وحصل بولسونارو على 55% من مجموع الأصوات مقابل 45% لصالح منافسه اليساري فرناندو حداد بعد فرز أغلبية الأصوات، حسبما أفادت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، اليوم الإثنين، ومن المقرر أن يتسلم بولسونارو مهامه الرئاسية في الأول من يناير المقبل خلفا للرئيس ميشال تامر لولاية مدتها أربع سنوات.
ووعد بولسونارو، بتغيير مصير البلاد وخلق أمة عظيمة وحرة ومزدهرة، قائلا: "لم يكن من الممكن الاستمرار في مغازلة الاشتراكية والشيوعية والشعوبية والتطرف اليساري".وذكر المرشح، الذي اتهم بالعنصرية وكراهية المثلية الجنسية، إنه سيترأس البرازيل ذات الآراء والألوان والتوجهات المختلفة، متعهدا بالسير على خطى قادة