حداد: فوز بولسونار بالرئاسة تهديد للديمقراطية

تحرير:وكالات ٢٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٩:١٢ ص
جايير بولسونارو
جايير بولسونارو
صرح المرشح اليساري المهزوم في الانتخابات الرئاسية البرازيلية، فرناندو حداد، اليوم الإثنين، بأن فوز مرشح اليمين المتطرف والضابط السابق في الجيش البرازيلي جايير بولسونارو بالرئاسة يشكل تهديدا للديمقراطية في البلاد، قائلا: "نحن نطالب بلحترام أكثر من 45 مليون ناخب صوتوا له في جولة الإعادة، فالحقوق المدنية والسياسية والعمالية والاجتماعية هي الآن على المحك، مشددا على أن فوز مرشح اليمين المتطرف بالرئاسة يحملنا "مسؤولية تمثيل معارضة تضع مصالح الأمة فوق كل اعتبار"، وذلك بحسب ما نقله موقع "بي بي سي".
وحقق بولسونارو فوزا ساحقا في في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي أجريت، أمس الأحد، في البرازيل، وحصل على 55% من مجموع الأصوات مقابل 45% لصالح منافسه اليساري فرناندو حداد بعد فرز أغلبية الأصوات، ومن المقرر أن يتسلم بولسونارو مهامه الرئاسية في الأول من يناير المقبل خلفا للرئيس ميشال تامر لولاية