«داعش» يتبنى تفجير مكتب اللجنة الانتخابية بكابول

تحرير:أ ش أ ٢٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٠٦ م
داعش
داعش
أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم الإثنين، مسئوليته عن التفجير الانتحاري الذي وقع قرب مكتب اللجنة الانتخابية في العاصمة الأفغانية كابول، وقال التنظيم، حسبما نقلت شبكة "إيه بي سي نيوز" الأمريكية، إن أحد عناصره ويدعى أبو أسامة البدخيشي فجر سترته بالقرب من عربتين تابعتين لقوات الأمن الأفغانية وحافلة تقل موظفين تابعين للجنة الانتخابية، وأسفر التفجير عن وقوع 6 جرحى على الأقل، وذلك بحسب ما أفاد به مسؤولون أفغان، وأعلنت الشرطة الأفغانية، في وقت لاحق، مقتل أحد عناصرها.
وقال المتحدث باسم شرطة العاصمة الأفغانية بصير مجاهد في تصريحات لوكالة "فرانس برس"، إن "الانفجار وقع على بعد 20 مترا من سيارات موظفي المفوضية المستقلة للانتخابات، مشيرا إلى أن الهجوم أوقع 6 جرحى وهم أربعة من موظفي المفوضية وشرطيان.وأوضحت الشرطة أن الانتحاري فجر ما بحوزته من متفجرات وعبوات ناسفة الساعة