كارثة الكلاسيكو تدفع بيريز لتوبيخ كروس

٢٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٢:٥٦ م
من الطبيعي أن يكون رئيس نادي ريال مدريد قد استشاط غضبا بعد الهزيمة المريرة التي مني بها أمام غريمه برشلونة بخمسة أهداف مقابل هدف يتيم في كلاسيكو الأحد. نار غضب فلورينتينو بيريز لم تطل فقط المدرب لوجين لوبيتيجي، بل وصلت إلى كبار نجوم النادي من دون استثناء، وهذا ما أكدته صحيفة "ال كوفيدونسيال" الإسبانية غداة المباراة اللعينة، موضحة أن الرجل البالغ من العمر 71 عاما، لم يترك أحدا وإلا وبخه، بدءا من القائد سيرجيو راموس، مرورا بكريم بنزيمة وجاريث بيل وصولا إلى الألماني الذي لقب يوما بـ"مايسترو" الملكي، توني كروس.
نجم المانشافت الذي لم يكن أحد يقترب منه، بات في الأيام الأخيرة محط انتقاد من قبل الصحافة المختصة بسبب تراجع مستواه، والمدرب لوبيتيجي أبعده مؤخرا أيضا عن التشكيلة الأساسية.وبعد موقعة الأحد كتبت صحيفة "ماركا" عن كروس: "لاعب آخر يلعب بأقل من مستواه. كان مختفيا في هذه المباراة على أكثر من صعيد. ريال مدريد