صرخة عذراء: «نام ليلة الدخلة في البلكونة»

ظلّت الزوجة عذراء طيلة زواجها.. الزوج كان دائم الاعتداء عليها.. أصيب بحالة نفسية سيئة نتيجة عجزه الجنسي وإحساسه بالنقص.. القاضي يعرض الزوجة على الطب الشرعي
تحرير:محمد رشدي ٣٠ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٠:١٧ ص
خلافات زوجية -أرشيفية
خلافات زوجية -أرشيفية
بوجه شاحب وعينان زائغتان، وجسد أنهكه الحزن، دخلت «سارة»، محكمة الأسرة بمصر الجديدة، جلست على أريكة خشبية في ركن مُعتم، انتظارا لموعد نظر جلستها في دعوى طلاق من زوجها، بعد أن تزوجته لـ8 أشهر وما زالت عذراء. قالت الزوجة العشرينية، إنها تزوجت «وليد» بعد قصة حب جمعتهما في الجامعة، واستمرت لسنوات قبل أن تُكلّل بالخطوبة والزواج، وتصمت قليلاً لتسترجع ذكرياتها معه، وقالت بعيون باكية «شفت ليلة دخلة مامرتش على حد.. بالرغم من قصة حبنا، إلاّ أنني فوجئت بعد ما دخلنا الشقة إنه مابيتكلمش ومتعصب".
وأضافت «حاولت أهزر وأضحك معاه لأنه لسه أول يوم جواز لاقيته سابني وخرج من الأوضة وقالي هنام في البلكونة قلت يمكن زعلان مني حاولت أدخله لقيته شتمني وضربني.. ما فهمتش حاجة دخلت بكيت لحد ما أهلي خبطوا علينا الصبح". وتابعت: «حاولت أخفي علامات الضرب بالميكب.. وبالفعل أهلي لم يشعروا بشيء وعند سؤالي عن