تجديد حبس 3 موظفين بمستشفى المطرية في «وفاة الطبيبة»

تحرير:ياسر عبيد ٣٠ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:١١ م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
جددت محكمة جنح المطرية حبس 3 من موظفي مستشفي المطرية، والهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية، على خلفية وفاة الطبيبة سارة أبو بكر في منتصف شهر أكتوبر الجاري داخل حمام سكن الطبيبات في المستشفى، وسط تأكيدات عن وفاتها صعقا بالكهرباء داخل الحمام، لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات. كانت النيابة العامة قد استمعت لأقوال 3 من زملاء الطبيبة المتوفاة داخل حمام سكن الطبيبات بالمستشفى، الذين أكدوا أنها لفظت أنفاسها الأخيرة بعد تعرضها للصعق بالكهرباء.
كشفت تحقيقات النيابة العامة، حسب التقارير التي وردت فى قضية وفاة الطبيبة سارة أبو بكر، أنها توفت بسبب إهمال أدى إلى قتل خطأ. وأن النيابة قد وجهت إلى المتهمين تهمة القتل الخطأ، حيث ضمت قائمة المتهمين كلا من: إخصائي مالي بالمستشفى، ومديرة عام بالإدارة الهندسية بالهيئة بمستشفى المطرية التعليمي، وموظف شؤون