«آخرة الجدعنة».. المنادي قتل صديقه عشان300 جنيه

ضحية الجدعنة بأبو زعبل.. خالد الشاب الثلاثيني طالب صديقه برد الدين فلقي حتفه.. طعنه ومزق جسده بـ8 طعنات بسبب خلاف على 300 جنيه.. المتهم: ضايقني
تحرير:ياسر عبيد ٠١ نوفمبر ٢٠١٨ - ١١:٤٠ ص
أرشيفية
أرشيفية
تربيا مع بعض منذ الطفولة، قسما اللقمة سويا، كان كل واحد منهما السند للآخر، في السراء والضراء، دون أن يدري خالد علي، أن دمائه سوف تلطخ يدي صديقه، وأن كلمة النهاية سيكتبها أقرب الناس إليه، حيث استيقظ أهالي منطقة أبو زعبل التابعة لمدينة الخانكة علي واقعة قتل مؤسفة، راح ضحيتها شاب لم يتجاوز الثلاثين من العمر، على يد صديقه، بسبب شهامة المجني عليه، الذي أصر على إقراض صديقه مبلغا ماليا قدره 300 جنيه كانت كل ما بحوزته، وعندما طالبه بردها بسبب تدهور الحال به، قام المتهم بطعن المجني عليه وتمزيق جسده بمطواة ليفارق الحياة.
هكذا تبدل الحال بين عشية وضحاها بسبب 300 جنيه أقرضها "خالد" لصديقه "شريف"، وبعدما ضاق به الحال، توجه إليه وطالبه بردها، إلا أن حالة من الغضب سيطرت على المتهم :" هو انت هتعايرني" ليتطور الحديث إلى تبادل السباب، ثم اشتباك بالأيدي، تدخل على أثره الجيران وفصلوا بينهما، وذهب كل منهم في سبيله. ماحدث لم يكن