في تحد جديد.. إسرائيل تقرر زيادة مستوطناتها بالخليل

تحرير:وكالات ٠١ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠١:٢٦ م
أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيجدور ليبرمان، أنه وللمرة الثانية في شهر، تطور إسرائيل خططًا لزيادة المستوطنات في مدينة الخليل، الواقعة ضمن الأراضي الفلسطينية والضفة الغربية، قائلًا «إن المشروع الجديد يضم مبنى شقق سيبني فوق السوق القديم»، معتبرًا المستوطنات أن ستقع على أرض يهودية -على حد قوله-، وفي المقابل، أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية بأشد العبارات عمليات التهويد الاستعماري المتواصلة للبلدة القديمة في مدينة الخليل بما فيها الحرم الإبراهيمي الشريف، وما أدلى به وزير الجيش الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان، وفقًا لما نقلته وكالة أنباء وفا.
وتعد الخليل مدينة ذات غالبية سكانية فلسطينية، وتحتوي على عدد صغير من المستوطنين اليهود، كما تعتبر المستوطنات غير شرعية تحت بنود القانون الدولي وإحدى العقبات الرئيسية أمام عملية السلام، إلا أن إسرائيل، التي وافقت على خطط بناء مستوطنات في الخليل للمرة الأولى منذ 20 عامًا، تعارض ذلك، مصرة على أن المستوطنات