فيدرر يشعر بالحب في باريس مرة أخرى بعد غياب 3 سنوات

٠٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٩:١٩ ص
قال روجر فيدرر إنه شعر بحب الجماهير الفرنسية بعدما أنهى فترة غياب طويلة عن المشاركة في بطولة رسمية في باريس، إذ بدأ حملته نحو اللقب رقم 100 في مسيرته، وتلقى فيدرر، الذي لم يلعب في باريس منذ 2015، تحية حارة من الجماهير في عودة مظفرة في بيرسي بعد قراره المتأخر بالمشاركة عقب حصده اللقب 99 في مسيرته في بازل يوم الأحد، وقبل وبعد الفوز 6-3 و6-4 على فابيو فونيني والتأهل لدور الثمانية بدا اللاعب البالغ عمره 37 عاما متأثرا بالاستقبال في الملعب ورد بتحية الجماهير في مقابلة بعد المباراة بجانب الملعب.
وقال أحد الصحفيين لفيدرر بعد الفوز السهل: "أتمنى أن تتفهم أن الجماهير الفرنسية افتقدتك بشدة"، ورد فيدرر: "كان من الرائع أن أتلقى هذه التحية من الجماهير الفرنسية. التحية في نهاية المباراة كانت مذهلة أيضا. أردت توجيه الشكر لهم وتحيتهم. كان أمرا مهما بالنسبة لي. فزت وهو ما أتاح لي فرصة الحديث إليهم بعد