وصول جثامين شهداء دير الأنبا صموئيل لمستشفى المنيا

تحرير:مايكل سمير - محمد الزهراوي ٠٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٨:٤٩ م
وصلت منذ قليل، 7 جثامين شهداء الاعتداء الإرهابي الذي وقع ظهر اليوم، على "المدق" المؤدي لدير القديس الأنبا صموئيل المعترف بجبل القلمون، إلى مستشفى المنيا العام، وهم "كمال يوسف شحاتة، رضا يوسف شحاتة، نادي يوسف شحاتة، وبيشوي رضا يوسف شحاتة، وماريا كمال يوسف شحاتة، وبوسي ميلاد يوسف شحاتة، وأسعد فاروق لبيب غالي". ويعد هذا الحادث هو الثاني على نفس طريق دير الأنبا صموئيل، حيث شهد في العام الماضي، هجوما على 3 سيارات أسفر عن استشهاد 28 من الأقباط، وعدد من المصابين.
وأسفر الحادث عن 18 مصابا وهم "نانسي رزق حنا، أحلام حليم مهني، مريم رزق نسيم، يوسف نادي شحاتة، يوستينا نادى يوسف، دميانة كمال يوسف، يوسف رضا يوسف، ديانا كمال يوسف، فادى باسم شكرى، صفاء فؤاد عادل، مينا باسم شكري، غادة شحاته وصفي، عايدة شحاتة وصفي، مارينا سلامة جيد، إبراهيم فرج نسيم، أبادير حليم فهمي،