الآثار توضح حقيقة إقامة حفل زفاف في معبد فيلة

تحرير:أ ش أ ٠٣ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٥٠ م
مصطفى وزيري رئيس المجلس الأعلى للآثار
مصطفى وزيري رئيس المجلس الأعلى للآثار
نفى الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، ما تردد في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من موافقة وزارة الآثار على إقامة حفل زفاف داخل معبد فيلة بأسوان، مشيرا إلى أن ما تم إقامته هو حفل عشاء فقط نظمته إحدى شركات السياحة و ليس حفل زفاف كما أشيع، وذلك وفقا لقواعد و بنود اللائحة الخاصة بحفلات العشاء التي أقرها مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار في بعض الأماكن المخصصة ببعض المناطق الأثرية والمعمول بها منذ سنوات طويلة.
وذكر وزيري، في بيان لوزارة الآثار، اليوم السبت، أن وزارة الآثار تسمح باستقبال حفلات العشاء وبعض الفعاليات الفنية ببعض المناطق الأثرية إذ تعتبر أحد وسائل الترويج السياحي لمصر ومناطقها الأثرية، ما شجع على مدار سنوات طويلة شركات السياحة والشركات المصرية والدولية الكبرى والبنوك على إقامة فعاليات وحفلات