فلسطين: إسرائيل تبدأ تحويل المستوطنات لكتلة ضخمة

تحرير:أ.ش.أ ٠٦ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٢:١٣ م
أدانت وزارة الخارجية والمُغتربين الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، مصادرة مساحات شاسعة من أراضي قرية اللبن الغربي لتوسيع مستوطنة «بيت أرييه»، وشق طرق استيطانية ضخمة لربط المستوطنات الواقعة شمال غرب رام الله وتحويلها إلى كتلة استيطانية واحدة ضخمة تمتد حتى مستوطنة أرئيل في عمق الضفة الغربية المحتلة، واستنكرت الوزارة، بأشد العبارات مصادرة أكثر من 350 دونما من الأراضي التابعة لـ«خلة مكحول» بالأغوار الشمالية، كحلقة في مخططات الاحتلال الرامية إلى تهجير المواطنين الفلسطينيين من الأغوار المحتلة وتهويدها بالاستيطان.
وحملت الخارجية الفلسطينية، الإدارة الأمريكية المسؤولية الكاملة عن تصعيد الاستيطان الجاري في طول وعرض الضفة الغربية، والذي يتم تحت المظلة الأمريكية وقرارات إدارة ترامب المنحازة للاحتلال والخارجة عن القانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها. وأكدت أن ما يفعله ترامب وإدارته يصب في صالح المشروع الاستعماري