«إس 300» جاهزة للقتال بسوريا وسط تودد أمريكي لروسيا

كتابة رموز وترددات سورية في أنظمة الدفاع الجوي السوري بدلًا من الرموز والترددات الروسية، كي يتمكن أفراد الجيش السوري من التعامل مع المنظومة.
تحرير:أمير الشعار ٠٨ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٠:١٠ ص
بدأت روسيا في تنفيذ قرارها بشأن تفعيل منظومة "إس 300" الصاروخية داخل الأراضي السورية، وذلك في تحدٍ واضح وصريح لإسرائيل التي تسعى إلى تنفيذ هجمات داخل الأراضي السورية بذريعة إنهاء الوجود الإيراني، إلا أن موسكو رأت في الخطوة الإسرائيلية تهديدا لأمنها القومي خاصة بعد أن تسببت مقاتلاتها في التشويش على الأنظمة الدفاعية السورية، ودفعتها إلى إطلاق صاروخ على طائرتها "إيل 20"، بسبب غارات شنتها تل أبيب على مواقع عسكرية لدمشق، ما أحدث شرخا في التعاون الثنائي بين فلايدمير بوتين وبنيامين نتنياهو.
اليوم، أعلن المتخصصون الروس، إكمال تحديث منظومة الدفاع الجوي "إس-300" التي تم تسليمها إلى سوريا بنسختها المصدرة "إس-300 بي إم أو-2". وقال مصدر عسكري: إن الكتائب الثلاث من "إس-300 بي إم أو-2" في حالة التأهب القتالي، وبقي فقط استكمال تدريب العسكريين السوريين على المعدات، حسب "تاس". وأضاف المصدر أنه