نهائي إفريقيا.. غضب عارم من جماهير الترجي

تحرير:كريم مليم ٠٨ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٢:١٣ م
انطلقت اليوم الخميس، بشبابيك الملعب الأوليمبي بالمنزه، بالعاصمة التونسية، عملية بيع التذاكر الخاصة بمباراة الترجي التونسي والأهلي، على استاد رادس، والمقرر إقامتها غدًا الجمعة، في إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا، وذلك بعد أن أعلنت إدارة الترجي الرياضي في بيان أصدرته مساء أمس، أن عملية بيع التذاكر ستنطلق بداية من الساعة الثامنة صباحا، وتتواصل إلى الخامسة مساء، لكن تم غلق الشبابيك بعد ساعتين فقط، لنفاد التذاكر التي تم طرحها، ولم يعلن عن العدد الرسمي للتذاكر التي بيعت حتى الآن.
ورغم غلق الشبابيك، بقى مشجعو الترجي بالآلاف في محيط ملعب المنزه، وحتى مع وصول التعزيزات الأمنية، فإن الجماهير التي لم تحصل على تذاكر، رفضت المغادرة، كما عبرت الجماهير عن استيائها الكبير لعدم تمكنها من اقتناء التذاكر، وأنها لم تستوعب إلى الآن نفاد التذاكر في وقت قياسي. وأصدرت إدارة الترجي، بيانا جديدا،