سيرك

٠٩ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠١:٠٨ م
صار ذلك السيرك القديم مكاناً مخيفاً للكبار قبل الصغار بعد أن كان ملعباً للمرح. مزار كئيب لا تصلح فقراته للمشاهدة بعد أن تداخلت فى بعضها البعض بصورة مزرية. لاعبو الأكروبات المساكين يتعرضون لإصابات قاتلة لوقوعهم فى مجال التسديدات الطائشة لقاذف خناجر معصوب العينين، أصابه جنون جعله لا يتوقف عن رشق أسلحته البيضاء فى جميع الأنحاء بعيداً عن لوحة التنشين.
الهندى الأحمر الطيب العملاق الذى اعتاد الأطفال على ملاطفاته وهم يشترون ريشاته الملونة بنقودهم القليلة، صار بلطجياً يسرق محافظ آبائهم ويتحرش علناً بأمهاتهم المرتعبات. الأسود والنمور الجائعة خرجت من أقفاصها لتطارد الخيول الصغيرة المذعورة التى ما عادت تدور بنظام فى حلقة واسعة حول مدربتها الحسناء فى الحلبة