حل لغز اختطاف طفل من أمام مدرسة بشبرا.. مات غريقا

تحرير:محمد عبد الجليل ٠٩ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٠٧ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
حلت مباحث قسم شرطة ثاني شبرا الخيمة، لغز اختطاف طفل بدائرة القسم على يد مجهولين، حيث تبين أن الضحية لقي حتفه غرقا بترعة الإسماعيلية. البداية ببلاغ من "محمد.س"، 43 سنة، سائق، ومُقيم بدائرة القسم، بقيام مجهولين باختطاف نجله، وقرر بأنه خلال وجوده بمسكنه حضر إليه زميل نجله بالمدرسة «طالب بالصف الثانى الإعدادى، 12 سنة»، وأبلغه بمغادرة نجله "نور" المدرسة قبل انتهاء اليوم الدراسى، وعند خروجه شاهده متوقفا بالجانب الآخر من الطريق وفوجئ بمجهولين يستقلون مركبة "توك توك" توقفوا بجواره واختطفوه وانصرفوا.
بعمل التحريات اللازمة، تبين عدم صحة الواقعة، وبإعادة مناقشة زميل الطفل المتغيب، عدل عن أقواله، وأكد أنه والمبلغ بشأنه تركا المدرسة قبل انتهاء اليوم الدراسي، وتوجها لمنطقة أسفل كوبرى المظلات، ونزلا للاستحمام بترعة الإسماعيلية، ولعدم إجادة صديقه السباحة جرفه التيار وغرق، فتوجه لوالده وأخبره باختطافه خشية