الطيب: استخدام هاتف العمل في مكالمات شخصية حرام

تحرير:باهر القاضي ١٠ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٢:٠٨ م
شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب
شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب
أكدت دار الإفتاء أنه من الواجب على كل إنسانٍ أن يحافظ على المال العام، ولا يجوز له الاعتداء عليه بأي وجهٍ من وجوه التعدي؛ لأن حفظ هذا المال من مقاصد الشريعة الإسلامية يجب علينا جميعًا أن نصونه ونحافظ عليه؛ لأن منفعته تعم جميع المواطنين فلا يصح أن يستغل لأغراض شخصية. جاء ذلك خلال رد الإفتاء فى فتوى لها منشورة على الموقع الرسمي ومنسوبة لشيخ الأزهر الحالي الدكتور أحمد الطيب، على سؤال أحد المواطنين حول حكم الشرع فى استخدام الهواتف المحمولة الخاصة بالعمل فى مكالمات شخصية؟
وأضافت الإفتاء، أن استعمال التليفونات الخاصة بالعمل في غير ما خُصصت له غيرُ جائزٍ وحرامٌ؛ لما فيه من الإضرار بالمال العام، وعلى ذلك فلا يجوز للعاملين بالمصالح العامة والخاصة أن يستخدموا تليفون النداء الآلي في مكالماتٍ شخصيةٍ إلا إذا دعت الضرورة إلى ذلك، لا سيما أن هناك نظام الاتصال عن طريق الكروت الخاصة،