هل يتأثر اقتصاد لبنان بالعقوبات الأمريكية على إيران؟

هناك مخاوف من تأثر الاقتصاد اللبناني الذي يعاني في الأساس من أزمة حادة، بالعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران بعد انسحاب الرئيس الأمريكي من الاتفاق النووي
تحرير:وفاء بسيوني ١٠ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٠٩ م
يشهد لبنان حالة من الجدل حول مدى التأثر بالعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران، ففي الوقت الذي يؤكد فيه البعض تأثر لبنان بهذه العقوبات، يرى آخرون أن ذلك مجرد تهويل، وأن تلك العقوبات لن يكون لها أي مردود على بيروت، بينما يرى فريق ثالث أن هناك تأثيرا هامشيا للعقوبات على لبنان. فمع بدء سريان تنفيذ الحزمة الثانية من العقوبات التي تستهدف على وجه التحديد قطاع النفط، انتشرت مخاوف حول تأثر لبنان بتلك العقوبات، والتي أكد مراقبون أنها سوف تؤثر اقتصادياً على بعض اللبنانيين، إذ إن ثلاث إلى أربع شركات لبنانية تعمل في مجال صيانة الاتصالات هناك.
وأشار المراقبون إلى أن التأثير الذي سيطال هذه الشركات مرده إلى انخفاض سعر صرف العملة، حيث إن عقودها مع الوزارات هي اتفاقات بالعملة الإيرانية المحلية وليست بالعملات الصعبة. موضحين أن هذه الشركات يملكها لبنانيون لا علاقة لهم بـ"حزب الله" من بينهم أحد المقرّبين من تيار "المستقبل"، حسب "لبنان 24". وعلى