أشهر ناشئ زملكاوي يكشف حكاية عشقه للفانلة البيضاء

ملاعب كرة القدم مليئة بالمشاهد الرائعة والمثيرة للجدل أيضًا التي تبقى في ذاكرة الجماهير لسنوات طويلة، من بين هذه المشاهد ما التقطته عدسات الكاميرات
تحرير:أحمد ثروت ١٠ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٧:٤٤ م
خلال مباراة الزمالك وحرس الحدود ضمن منافسات الجولة 13 من مسابقة الدوري الممتاز، أثناء قيام أحد الناشئين المسؤولين عن جمع الكرات برش مياه على خط مرمى الحرس قبل تسجيل ركلة الجزاء التي جاء منها هدف التعادل للقلعة البيضاء وهو المشهد الذي أثار الجدل، لردجة أن البعض اتهم الطفل بعمل سحر، ثم طريقة احتفال هذا الناشئ بالهدف والتي تؤكد أن عشق الكرة يبدأ من الطفولة ولعل ذلك المشهد هو تجسيد للمقولة الشهيرة التي ترددها جماهير الزمالك دائمًا وهي "مش قصة كام بطولة دا عشق من الطفولة".
التحرير التقت الطفل يوسف مصطفى صاحب المشهد المثير الذي بات حديث الشارع الرياضي في مصر وكان لنا معه هذا الحوار. بداية القصة أنا يوسف مصطفى مواليد 2006 تشجيعي وانتمائي للزمالك كان بسبب عائلتي ونشأتي داخل جدارن القلعة البيضاء، أنا ألعب ضمن ناشئي الزمالك منذ 4 سنوات، بعد البداية فى أكاديمية تدريب الكرة