حسن حسني.. مشوار ناظر مدرسة الشباب في 6 عقود

طوال عقود من الزمان، نجح الفنان حسن حسني في أن يرسم الضحكة على شفاه المصريين بخفة دمه المعهودة و"إفيهاته" التي لا تخطئ هدفها أبدًا، فدائمًا ما تقتنص ضحكاتنا.
تحرير:عبد الفتاح العجمي ١٩ يونيو ٢٠١٩ - ٠٤:٣٠ م
حسن حسني
حسن حسني
الفنان القدير حسن حسني، صاحب مسيرة فنية امتدت لأكثر من نصف قرن، قدم خلالها مئات الأعمال التي لا تُنسى للسينما والمسرح والتليفزيون، هو واحد من كبار نجوم الزمن الجميل، كما كان حضوره قاسما مشتركا بين أفلام جيل من النجوم الشباب الذي أعادوا بريق السينما المصرية. وهو مولود في 19 يونيو 1931 بحي القلعة بالقاهرة القديمة، لأب مقاول مبانٍ، توفيت والدته وهو في السادسة من العمر، تلقى تعليمه في مدرسة المحمدية الابتدائية، وهناك أحب التمثيل بفضل مدرس لغة عربية، حيث كان يسند للطلبة أدوارا لكي يقوموا بتجسيدها في حصص المطالعة، وحصل على شهادة التوجيهية عام 1959.
المشوار الفني في بداية الستينيات انتسب حسن حسني إلى المسرح العسكري وقدّم على خشبته الكثير من المسرحيات مع الفرقة، بالإضافة إلى مشاركته بأدوار صغيرة في عدة أفلام، منها "لا وقت للحب" عام 1961، و"بنت الحتة" عام 1964، وانتسب فيما بعد لفرقة "حكيم"، وقدّم معها العديد من المسرحيات الناجحة، منها "عرابي" للمخرج