«حُرمة الشارع».. الفعل الفاضح بين الأخلاق والتجريم

الأوضاع المخلة داخل السيارات هي الأبرز من بين الوقائع.. ضبط عامل وربة منزل في وضع مخل بالمقابر.. وضع مخل داخل شقة مفروشة.. والعقوبة لا تتجاوز 6 أشهر
تحرير:محمد رشدي ١٣ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٢:٢٠ م
تزايدت في الآونة الأخيرة وقائع ضبط شباب وفتيات في أوضاع مخلة في الشارع، إمّا في سيارة أو في أماكن عامة عادة تكون خالية من المارة، ويكون الدافع الأبرز في أغلب القضايا وجود حرمان «عاطفي» مما يعرضهم للوقوع تحت طائلة القانون والذي تنص المادة 178 من قانون العقوبات عليه فى جرائم الفعل الفاضح العلنى لكل من قام بفعل فاضح يعاقب بالحبس مدة 6 أشهر وبغرامة لا تتجاوز 300 جنيه. آخر تلك الوقائع دارت أحداثها داخل محافظة كفر الشيخ، بعدما ألقت أجهزة الأمن القبض على عاطل ومطلقة في وضع مخل داخل حمام مسجد بمنطقة دسوق.
تلقى قسم شرطة دسوق، بلاغًا من الأهالي يفيد ضبط مطلقة وعاطل في وضع مخل داخل حمام مسجد بدائرة القسم، وبالانتقال تبين ملاحظة الأهالي دخول فتاة إلى المسجد وبعدها بقليل دخل شاب، ومع تأخرهما لاحظ الأهالي وتم ضبطهما في وضع مخل داخل حمام المسجد، وتبين نشوب علاقة حب بينهما على فيسبوك، وتم اتخاذ كل الإجراءات