بالونة مصيلحي.. هل تصمد طبقة الـ«7 آلاف» دون تموين؟

وزير التموين: ندرس إلغاء الدعم لمن يتقاضى 7 آلاف جنيه شهريًا.. والنحاس: النزول بالأجور الخاصة بالمواطنين لاستثنائهم من بطاقات التموين.. والتضخم يرتفع لـ33.2% بعد التعويم
تحرير:صابر العربي ١٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٨:٣٠ م
بطاقة تموين - ارشيفية
بطاقة تموين - ارشيفية
مرت سنوات عدة، بهدف إيجاد حل لإيصال الدعم لمستحقيه عبر بطاقات التموين، إلى أن بدأت وزارة التموين خلال الأشهر الماضية عمل تنقية لكشوف المواطنين وتحديث وتصحيح بيانات لقرابة 55 مليون رقم قومي من مستحقي الدعم التمويني، ولم يكتفِ وزير التموين، الدكتور على المصيلحي بما تم، بل صرح أمس، خلال كلمته في أثناء اجتماع لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، بأن الوزارة تدرس بالفعل إلغاء الدعم لمن يتقاضى 7 آلاف جنيه شهريًا. وتابع المصيلحى "مينفعش ناس عايشة فى كمباوندات فخمة وبتركب عربيات فارهة ماعرفش أنواعها، وأصحاب شركات" وعندها بطاقات تموين.
وتفسيرًا لما صرح به الوزير، قال أحمد كمال، المتحدث باسم وزارة التموين، إن هذا الإجراء -إلغاء الدعم لمن يتقاضى 7 آلاف جنيه شهريًا- يعتبر ضرورة ملحة لتنقية بطاقات الدعم في هذا التوقيت لضمان وصول الدعم لمستحقيه، مشيرا إلى أن معيار الدخل لن يكون المعيار الوحيد في شطب البطاقات، وسيتم النظر أيضًا إلى مؤشرات