الهنود الحمر.. من الإبادة إلى عضوة في الكونجرس

شهدت انتخابات التجديد النصفى الأخيرة للكونجرس، وصول أول سيدة من الهنود الحمر إلى مجلس النواب، ولم يكن الوصول لهذه اللحظة سهلا، حيث سبقها العديد من المجازر.
تحرير:أحمد سليمان ١٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٠١ م
ترتدي ديب هالاند قلادة من اللؤلؤ كل يوم تقريبًا، فهي ليست سلسلة من الخرزات اللامعة الرقيقة التي ترتديها عادة النساء الأمريكيات، بل مجموعة من اللآلئ الفضية الخاصة بقبيلة "نافاجو"، أحد الشعوب الأصلية في الولايات المتحدة لتعبر عن أصولها، حيث تنتمي لقبيلة "لاجونا بويبلو"، وقريبا، ستظهر هالاند وقلادتها في الكونجرس للمرة الأولى، حيث نجحت في انتخابات التجديد النصفى الأخيرة، لتكون بذلك أول امرأة من السكان الأصليين يتم انتخابها عضوا في مجلس النواب الأمريكي، عن الحزب الديمقراطي في ولاية نيو مكسيكو.
ولم يكن الوصول إلى هذه اللحظة سهلا، حيث مر السكان الأصليون بالعديد من اللحظات السوداء في تاريخهم، حتى يصلوا إلى انتخاب هالاند. فبحلول الوقت الذي وصل فيه كريستوفر كولومبوس إلى منطقة البحر الكاريبي في عام 1492، قدر المؤرخون أنه كان هناك 10 ملايين من السكان الأصليين كانوا يعيشون في الأراضي الأمريكية، لكن