خللي بالك من أمي.. ليلة مقتل «أبو قلب ضعيف» بإمبابة

الأهالي: كان طيب ومريض وفي حاله وعمره ما زعل حد.. والدة الضحية: كان سندي وضهري في الدنيا اللي اتكسر.. صديق المجني عليه: كان أخويا وصاحبي اللي ماليش غيره
تحرير:إيهاب عمران ١٥ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٢:٥٠ م
صورة منزل المجني عليه
صورة منزل المجني عليه
«محمد سعد» شاب استقر به الحال بأسرته في القاهرة بعد قدومه من محافظة المنيا ليحظى صاحب الـ37 ربيعا باحترام الجميع، عمل "رنجة " وهو اسم الشهرة في تجارة الخردة، ليكون مصدر رزقه، نال عطف من حوله بسبب طبيعة مرضه التي منعته من ممارسة حياته الطبيعية والزواج والإنجاب مثل غيره من الشباب، وفي ظل انشغال الرجل بأعماله ليكفل أسرته حيث عائلها الوحيد كان القدر يسطر له نهاية مأساوية، ليتم قتله على يد سائق، طعنه بـ"خنجر"، أمام المارة طمعا فى زيادة ثمن التوصيلة على التوك توك ملك المتهم.
شارفت عقارب الساعة على السادسة من مساء السبت الماضي في شارع أبو العلا بيومى التابع لمنطقة إمبابة، حتى ارتفع ضجيج مشاجرة بين" رنجة" وسائق توك توك يدعى "صبحي"، 24 سنة، وقام الحاضرون بفض المشاجرة بينهما، وانصرف السائق على عجل ما أثار تساؤل من حضر الواقعة لكن الغموض تبدد بعد سقوط الآخر على الأرض وهو