وفاة العميد «ساطع النعماني» بطل موقعة «بين السرايات»

الشهيد فقد بصره وجزءًا من وجهه في أحداث العنف بالجيزة.. أجرى 12 عملية جراحية في مستشفيات أوروبا.. والرئيس استقبله في مشهد حافل وقبَّل رأسه تكريما لدوره
تحرير:تهامى البندارى ١٤ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٢:٠٨ م
توفى اليوم الأربعاء، العميد ساطع النعماني، نائب مأمور قسم شرطة بولاق الدكرور الأسبق، بعد العديد من العمليات الجراحية التي أجراها، داخل مستشفى سانت ماري بلندن، ليسطر بذلك نموذجا للضابط الشجاع الذي يقدم روحه فداء الوطن. «النعماني»، أصيب برصاص جماعة الإخوان في أحداث العنف التي وقعت بمنطقة بين السرايات بالجيزة، وفقد على أثرها بصره عقب تصديه ورجال الشرطة، لأعمال العنف والرعب التي زامنت الأحداث، ليبدأ بعدها رحلة علاج طويلة وصعبة في مستشفيات خارج البلاد.
حظي حضور «النعماني» بعد 14 شهرا قضاها في سويسرا بين الحياة والموت، إلى تراب الوطن مرة أخرى، باستقبال حافل من رجال الشرطة ومؤسسة الرئاسة، وتم تكريمه من قبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي قبل رأسه في مشهد إنساني مؤثر ما زال في الأذهان بعد. وأشار مصدر أمني إلى أنه تجرى الآن استعدادات استقبال