عينه على الانتخابات.. ماذا بعد استقالة ليبرمان؟

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان، اليوم الأربعاء، عن استقالته من منصبه، وانسحاب حزبه "إسرائيل بيتنا" من الائتلاف الحاكم في إسرائيل، فماذا يعني هذا؟
تحرير:أحمد سليمان ١٤ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٣٠ م
في أعقاب اتفاق وقف إطلاق النار مع حماس، أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان، استقالته من منصبه، وانسحاب حزبه "إسرائيل بيتنا" من الائتلاف الحاكم، مؤكدا اعتراضه على الهدنة مع حماس، استقالة الوزير الإسرائيلي تأتي في وقت حرج بالنسبة للحكومة الإسرائيلية ورئيسها بنيامين نتنياهو، الذي يواجه العديد من الأزمات، واتهامات الفساد، وهي خطوة من شأنها أن تتسبب في الدعوة إلى انتخابات برلمانية مبكرة، في أوائل عام 2019، قبل ستة أشهر على الأقل من موعدها المقرر، وبالتأكيد لن تكون في صالح نتنياهو وائتلافه الحاكم.
حيث أشارت صحيفة "هاآرتس" العبرية، إلى أن هذه الاستقالة ستدفع رئيس الوزراء إلى الدفاع عن قراراته بشأن غزة التي لا تحظى بشعبية خلال الحملة الانتخابية، وهو بالضبط ما كان يأمل نتنياهو في تجنبه. ففي مؤتمره الصحفي المفاجئ في الكنيست، تجنب ليبرمان إلقاء اللوم على رئيس الوزراء مباشرة، لكنه كان واضحا ما الذي