المؤبد لمسجل خطر خطف صيدلي وطلب مليون جنيه بالشرقية

تحرير:إسلام عبد الخالق ١٥ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٢:٠٤ م
قضت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، اليوم الخميس، بمعاقبة مُسجل خطر بالسجن المؤبد؛ على خلفية اتهامه بخطف صيدلي وطلب فدية مليون جنيه من والده مقابل إعادته، بعدما استغل غياب التواجد الأمني في أعقاب ثورة 25 يناير بدائرة مركز منيا القمح، وصدر الحكم برئاسة المستشار إبراهيم عبدالحي محمد، وعضوية المستشارين وليد أنور إبراهيم وعزت سمير عزت، وسكرتارية محمد فاروق وسامي سمير، وذلك في القضية رقم 27964 جنايات منيا القمح 1 أغسطس سنة 2012، بعد ورود بلاغًا من والده.
وكان مأمور مركز شرطة منيا القمح، قد تلقى بلاغًا من الدكتور «جلال جمعة عواد» رجل أعمال معروف بدائرة المركز، يتهم مجهولين بخطف نجله «شريف» 37 عامًا، صيدلي، من أمام منزله، وتلقيه اتصالًا هاتفيًا من أحدهم يطلب فدية مليون جنيه لإعادته سالمًا. وتبين من التحريات، قيام الجناة بإطلاق