«المحامين» تتهم الشرطة بقتل محامي بلبيس

النقابة: المجني عليه لم يكن مسلحا ولم يقاوم ولم تُنسب إليه السلطات أي جريمة سوى "تبادل إطلاق النار".. وهذا تبرير واهٍ لتبرير المسئولية الجنائية عن الجناة
تحرير:تهامى البندارى ١٧ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٠:٣٨ م
أصدرت نقابة المحامين، اليوم السبت، بيانا توضيحيا لشرح ملابسات وتوضيح حادث مقتل محامي بلبيس، أدانت فيه أجهزة الأمن، إذ أوضحت أن قوات الشرطة هي التي أطلقت النار على المتواجدين، ومن بينهم المحامي، بزعم أن القتيلين الآخرين من المسجلين المطلوبين للعدالة. قال البيان إن نقابة المحامين تلقت نبأ وفاة الزميل أحمد السيد نعمة الله موسى حسن، المحامي في حادث إطلاق نار قامت به قوات الشرطة مساء أمس الجمعة، وقد أفاد الخبر بأن المحامى قد قتل أثناء تواجده مع اثنين من موكليه.
قال بيان نقابة المحامين، إنه وضبطا للروايات المتعددة نرصد ما تأكد لنا من معلومات: 1- أن الزميل المرحوم أحمد السيد نعمة الله موسى حسن مقيد تحت رقم 529220 ابتدائي ومن المشهود له بالمهنية والالتزام الخلقي ولا علاقة له بأي عمل سياسي أو حزبي. 2- أن الواقعة قد تمت إثناء تواجده مع موكلين، قُتلا معه أثناء وقوفهما